شبح العنوسة في المغرب بالارقام


يعاني نحو مليون ونصف مغربية من العنوسة بعد أن تجاوز عمرهن 35 سنة،وأغلبهن يتواجدن في المدن الكبيرة في وقت تقل فيه نسبة الظاهرة في القرى،ويعود ذلك إلى الضغوطات والأعباء المادية،وتغير رؤية الشباب والفتيات لمؤسسة الزواج .

وبيّنت دراسة علمية عربية تحت عنوان « واقع العنوسة في العالم » أنجزها مجموعة من الباحثين العرب تحت إشراف عالم الاجتماع الأردني إسماعيل الزيود أن نسبة المغربيات اللائي وصلن سن الزواج ويعانين من العنوسة تتجاوز 10 في المائة وهو ما يعادل مليون ونصف مغربية تجاوزن متوسط سن الزواج والذي حددته الدراسة في  35 سنة مؤكدة ارتفاع نسبة العنوسة في المدن أكثر من القرى.

وأكدت الدراسة التي نشرت أهم مضامينها وكالة الأنباء الأردنية « بترا » ان معدل العنوسة في الجارة الجزائر بلغ أرقاما قياسية مؤكدة أن ثلث سكان الجزائر عازبات وعزاب‏ ممن بلغوا سن الزواج وتجاوزوها.

واوصت الدراسة بضرورة نشر الوعي بحجم مشكلة تأخر سن الزواج في المجتمع وتخفيض المهور والضغوطات والأعباء المادية،وان يغير الشباب والفتيات من شروط شريك الحياة.كما أوصت الدراسة بأهمية نشر الوعي الديني وتهيئة حملة توعية للشباب بضرورة الزواج ووضع حد للزواج من الأجنبيات وتيسير أمور الزواج وتشجيع الأهل للشاب على الزواج.وطالبت بوضع برامج واستراتيجيات لحل مشكلتي الفقر والبطالة وانتشارهما في الوطن العربي،وتزايد نسب العاطلين عن العمل.

وأشارت الداراسة إلى أن 50 بالمائة من الشباب السوري أعزب و60بالمائة من الفتيات السوريات عازبات، أما مصر فيبلغ عدد العازبات في مصر 5ر6 مليون، ممن تجاوزت أعمارهن 35 عاما وثلث سكان الجزائر عازبات وعزاب‏ ممن بلغوا سن الزواج وتجاوزوها ونسبة العزاب ‏20بالمائة‏ في كلٍّ من السودان والصومال وفي الأردن بلغت 49بالمائة وفي العراق 85 بالمائة ممن بلغن سنة الزواج وتجاوزن عمر 35 سنة بسبب ظروف الحرب.

وبينت الدراسة أن نسبة العازبات في البحرين أكثر من 20بالمائة وفي الكويت 30بالمائة، وأن 35بالمائة من الفتيات في كل من الكويت وقطر والبحرين والإمارات بلغن مرحلة العنوسة .

وانخفضت هذه النسبة في كل من السعودية واليمن وليبيا لتصل 30بالمائة، بينما بلغت 20بالمائة في كل من السودان والصومال و10بالمائة في كل من سلطنة عمان ، وكانت في أدنى مستوياتها في فلسطين حيث مثلت بنسبة1 بالمائة وأعلى نسبة تحققت في العراق؛إذ وصلت إلى 85 بالمائة.

وأشارت الإحصائيات إلى وجود 10 ملايين شاب وفتاة فوق سن 25 عاما في مصر لم يتزوجوا بعد بينهم نحو 5ر4مليون أنثى بينما في الجزائر هناك 4 ملايين فتاة لم يتزوجن بعد على الرغم من تجاوزهن سن 34 عاما

Laisser un commentaire

Aucun commentaire pour l’instant.

Comments RSS TrackBack Identifier URI

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s